هجوم كبير لداعش على قوات الأسد جنوب ديرالزور يخلّف قتلى وانسحابات

Language / اللغة English

قُتِل 4 عناصر من قوات الأسد، في منطقة الشولا في بادية ديرالزور الجنوبية، اليوم، نتيجة هجوم شنّه تنظيم داعش على إحدى نقاط قوات الأسد في المنطقة، بحسب مصدر خاص لشبكة ديرالزور24.

وأضاف المصدر، أنّ هجوم التنظيم جاء على محورين هما الشولا وجبل البشري، واستهدف عدة نقاط لقوات الأسد والميليشيات المتواجدة هناك، وأسفر الهجوم عن مقتل 4 عناصر في الشولا، وانسحاب نقطة لقوات الأسد من محيط جبل البشري بعد استهدافها برشاش نوع 23 محمّل على سيارة (بيك آب هايلوكس).

يُشار إلى أنّ بادية ديرالزور الجنوبية والغربية، تعدّ من أبرز المحاور التي تشهد نشاطاً كبيراً لتنظيم داعش، والتي يتخذها نقاط انطلاق لهجماته على قوات الأسد والميليشيات الرديفة والميليشيات الإيرانية.

شارك بالنقاش

error: النسخ ممنوع من ديرالزور24