ميليشيا قاطرجي تورط عناصرها بقضايا إرهاب

تفاجئ عناصر ميليشيا القاطرجي بالفخ الذي وقعوا فيه من خلال انضمامهم للميليشيا، حيث تبين أنّ التسوية التي انضموا من خلالها يوجد فيها بند تجريم لكل شخص انضم للميليشيا بتهمة (قضايا إرهاب)، بحسب مصدر خاص لشبكة ديرالزور24.

وأكّد المصدر أنّ العناصر الذين هم بالأساس متخلفين عن الخدمة الإلزامية وتم قبولهم في ميليشيا قاطرجي، تمّ وضعهم ضمن تسويات الإرهاب مع عناصر من تنظيمي داعش والنصرة.

وبعد اكتشاف هذه الجزئية الخطيرة في ملف الانضمام لميليشيا قاطرجي، سادت حالة من السخط أوساط الميليشيا، بسبب تنديد العناصر بهذا البند الذي يدينهم مستقبلاً دون أي اكتراث من قبل قيادة الميليشيا.

يشار إلى أنّ ميليشيا قاطرجي هي ميليشيا رديفة تتبع للقوات الروسية إدارياً، بينما قادتها العسكريين وعناصرها هم من المحليين.

ناقش الموضوع

error: النسخ ممنوع من ديرالزور24