ميليشات الأسد تغدر بأصحاب التسويات وتعتقل عدداً منهم

Language / اللغة English

خاص – ديرالزور24
قامت قوات الأسد باعتقال عدد من الأشخاص الراغبين بالتسوية، بتهمة الانتماء إلى فصائل إرهابية، بعد تعبئتهم طلبات التسوية، التي تتضمن قدوم صاحبها بعد 15 يوماً لاستلام بطاقة التسوية، مقابل تعهده بالتعاون مع مؤسسات الأسد الحكومية وعدم المساس بأمن الدولة، فيما يتم إلحاق المتخلفين عن الخدمة الإلزامية بقطعاتهم العسكرية.

يذكر أن الأعداد التي حضرت لإجراء التسوية قليلة جداً، وغالبيتهم من كبار السن وذوي الاحتياجات الخاصة، الأمر الذي أثبت فشل الروس وميليشيات الأسد فيما يتعلق بالتسويات، وسط حضور شخصيات رفيعة المستوى من رجال الأسد مثل رئيس فرع المخابرات العامة في سوريا اللواء حسام لوقا، إلى جانب رؤساء الأفرع الأمنية ووجهاء العشائر الموالين للأسد.

وبحسب مصادر شبكة ديرالزور24 دخلت اليوم سيارات تابعة لميليشيات لواء القدس والدفاع الوطني من أبناء ريف ديرالزور الغربي للتظاهر بأنهم قدموا من الجزيرة الخاضعة لقسد بهدف إجراء مصالحة مع قوات الأسد.

Playback speed:

شارك بالنقاش

error: النسخ ممنوع من ديرالزور24