معركة جديدة بين داعش وقوات الأسد بديرالزور والضحية دائماً هم المدنيون

في ظل الإشتباكات المستمرة بين مقاتلي تنظيم داعش وقوات الأسد مع تقدم الأول واستعادة الثاني لبعض النقاط العسكرية التي يتم السيطرة عليها , لا يزال القصف الجوي يستهدف وبشكل مباشر المدنيين خارج تلك الجبهات القتالية التي تجري بين قوات الأسد ومقاتلي تنظيم داعش .

 

عشرات الغارات الجوية شنها الطيران الأسدي والطيران الروسي استهدفت أحياء مدينة ديرالزور وكان آخرها قبل قليل القصف الجوي الذي طال مدينة موحسن  على حي اللابد البعيد أكثر من 17  كم عن جبهات القتال بين داعش وقوات الأسد , مخلفاً شهداء كلهم من المدنيين عرف منهم :
– نصرة حمود الناصر زوجة جابر المخلف
– جمانة جابر المخلف وجنينها  وزوجها وسيم من المريعية وابنهم مالك طفل .
– آلاء خليل الليلي الوكاع

بالإضافة للعديد من الجرحى حالة بعضهم وصفت بالخطيرة وعرف منهم:
– الإبنة الثانية  لخليل الليلي الوكاع وهي بحالة خطرة .
2 – جابر المخلف كذلك الأمر في حال خطيرة.

القصف  الجوي كان بفعل طائرة حربية قبل موعد الغروب بقليل , حيث شنّت غارتين جويتين تسببت الأولى بتدمير منزل فوق أصحابه الآمنين , أما الغارة الثانية فلم تكن ببعيدة عن الموقع الأول ما خلف العديد من الجرحى والشهداء.

 

اظهر المزيد

Leave a Reply

اترك رد

  Subscribe  
نبّهني عن
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق