مصادر: “انفجار القصور عبارة عن عمليات تصفية”

Language / اللغة English

خاص – ديرالزور24
استبعدت مصادر مطلعة أن يكون الانفجار الذي وقع اليوم في حي القصور بالقرب من معهد البشير بديرالزور موقعاً عدداً من عناصر قوات الأسد بين قتيل وجريح عائداً لمخلفات تنظيم “داعش”، معللة ذلك بأن الشارع الذي وقع فيه الانفجار لا تمر به سيارات ذخيرة.

وأضافت المصادر أن الأسباب التي أعلنتها وسائل إعلام الأسد لا تتجاوز التغطية على فشلها في تأمين المنطقة المستهدفة، كونها تضم مساكن مسؤولين مثل عضو قيادة الفرع “عمر السلامة”، بالإضافة إلى قربها من مقر أمن الدولة، الأمر الذي يضع قوات الأسد في موقف محرج.

ورجحت المصادر لشبكة ديرالزور24 أن يكون سبب الانفجار تنفيذ عمليات اغتيال وتصفية بين قادة ميليشيات الدفاع الوطني وقيادات البعث.

Playback speed:

شارك بالنقاش

error: النسخ ممنوع من ديرالزور24