لماذا انتقل “المعيوف” أيقونة التشيع في حطلة إلى مدينة القصير؟!

Language / اللغة English

خاص – ديرالزور24

قام القيادي في ميليشيا حزب الله السوري التابع للحرس الثوري الإيراني “طارق ياسين المعيوف” المعروف بـ”أبوعقيل” بنقل مركز خدمته إلى مدينة القصير في حمص، طمعاً بالمغريات المقدمة له، بالإضافة إلى انتشار عمليات التهريب البشري والمخدرات من وإلى لبنان، والتسهيلات المقدمة لأزلام ميليشيا الحرس الثوري في مدينة القصير، ضمن سياسة التغيير الديمغرافي، والتي تسهل لهم امتلاك الأراضي والعقارات وتمنحهم الجنسية السورية.

تأتي هذه المجريات في سياق تضاؤل النفوذ الإيراني في جيب نظام الأسد الواقع شرق الفرات، في المنطقة الممتدة بين بلدتي الحسينية والطابية جزيرة، لصالح النفوذ الروسي المحاذي للنفوذ الأمريكي في مناطق سيطرة “قسد”.

وينحدر “المعيوف” من بلدة حطلة بديرالزور، وهو ابن المرجع الشيعي والرجل الثاني للشيعة في ديرالزور، ويعتبر القائد الميداني لمقاتلي الشيعة في حطلة، حيث تعتبر حطلة أهم مراكز نشر المذهب الشيعي في المنطقة.

Playback speed:

شارك بالنقاش

error: النسخ ممنوع من ديرالزور24