قيادة قوات الأسد في ديرالزور تضغط على متطوعي ميليشيا للانضمام للأمن العسكري

Language / اللغة English

قال مصدر خاص لشبكة ديرالزور24 إنّ القيادة العسكرية للمنطقة الشرقية، ألغت الاعتراف بالبطاقات التي منحها نظام الأسد سابقاً لميليشيا “جيش عشائر الحسكة”.

وأضاف المصدر، إنّ قيادة المنطقة الشرقية، خيّرت حاملي البطاقات من الذين تتناسب أعمارهم مع الخدمة الإلزامية، بين الانضمام لمجموعات تابعة للأمن العسكري في نظام الأسد، أو سوقهم إلى الخدمة الإلزامية.

يُشار إلى أنّ النسبة الأكبر من متطوعي ميليشيا “جيش العشائر” هم من أبناء ديرالزور.

الجدير بالذكر أنّ البطاقة التي كانت ممنوحة لعناصر الميليشيا، هي بمثابة وثيقة كف بحث، من قبل قوات الأسد عن الأشخاص الذين يحملونها، فيما إذا كانت أعمارهم تتناسب مع الخدمة الإلزامية.

شارك بالنقاش

error: النسخ ممنوع من ديرالزور24