قوات الأسد في ديرالزور تبادر بالهجوم عقب تعيين قيادتها الجديدة

13669659_1564797777158818_1665860315300326459_n

 

تمكنت قوات الأسد  ليلة أمس من السيطرة على نقاط جديدة في جبل الثردة بمحيط مطار ديرالزور العسكري، وذلك بعد الهجوم الذي نفذته هذه القوات مدعومة بطيران  نظام الأسد والطيران الروسي، وبذلك أصبحت قوات الأسد تسيطر على نقطتي ثردة 2 وثردة 3، فيما يسيطر داعش على ثردة 1.

 

وكذلك تمكنت قوات الأسد منذ نحو أربعة أيام من السيطرة على الساتر “تسعين” بمحيط مطار ديرالزور العسكري.

 

ومنذ نحو ثلاثة أيام تدور اشتباكات عنيفة ومتقطعة بين قوات الأسد وتنظيم داعش  في قرية البغيلية، حيث شنت قوات الأسد  وبمساندة من الطيران الحربي هجوما عنيفاً على مواقع تنظيم داعش في قرية البغيلية وتمكنت هذه القوات من السيطرة على نقاط جديدة بالقرب من مساكن الرواد وتلة الرواد.

 

و يأتي سعي قوات الأسد لاستعادة السيطرة على قرية البغيلية لأهميتها الاستراتيجية، كما  تحتوي على الأراضي الزراعية ذات الأهمية الحيوية للأحياء المحاصرة كونها مصدر للخضار بالإضافة لوقوع محطة مياه الباسل العملاقة فيها، والتي تزود أغلب مناطق سيطرة قوات الأسد بالمياه.

 

كذلك تسعى قوات النظام بديرالزور لتوسيع نطاق سيطرتها في محيط مطار ديرالزور العسكري لتأمين المطارالعسكري وهبوط طائرات اليوشن.

 

ويأتي تقدم قوات الأسد على جبهات ديرالزور ومبادرته بشن الهجوم، بعد تولي اللواء حسن المحمد قيادة قوات الأسد في المنطقة الشرقية بدلاً من اللواء خضور واعتماده على استراتيجية الهجوم ودعم قواته وعناصره بديرالزور بكل أشكال الدعم من الأسلحة والذخيرة والطعام والتعزيزات.

ناقش الموضوع

error: النسخ ممنوع من ديرالزور24