قوات الأسد تغيب عن احتفالٍ أقيم على شرفها في مدينة البوكمال!

أقامت عدداً من الميليشيات الإيرانية في مدينة البوكمال، أمس الإثنين 29-7-2019 احتفالاً بمناسبة ما يسمى عيد “الجيش السوري”، حسب ما أفاد به مراسل شبكة ديرالزور24.

وأقيم الاحتفال حسب ما ذكر المراسل على طريق المستشفى الوطني في المدينة، بدعم من المركز الثقافي الإيراني.

اللافت بالأمر، أنّ الاحتفال خلا من الحضور الرسمي لشخصيات عسكرية من قوات الأسد، وكان جلّ الحضور من الميليشيات الإيرانية وبعض المدنيين المتواجدين في المدينة.

وأكّد مراسلنا أنّ فعاليات الحفل كان يغلب عليها الطابع الشيعي، بدايةً من الأناشيد واللطميات الشيعية، وصولاً إلى الرايات التي تحمل الرموز الشيعية، ونهايةً بتوزيع ملابس (تشيرتات) عليها صورة الخميني.

يشار إلى أنّ مدينة البوكمال، تحوي عدداً من الميليشيات الشيعية التابعة لإيران، منذ أن خضعت لسيطرة قوات الأسد والميليشيات الرديفة أواخر عام 2017، حيث تولي طهران اهتماماً من نوع خاص بمدينة البوكمال، تجلى بضخ الميليشيات الإيرانية إليها، والزيارة المتكررة لجنرالات وشخصيات عسكرية وسياسية إيرانية على رأسهم “قاسم سليماني” قائد الحرس الثوري الإيراني.

الوسوم
اظهر المزيد

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق