قسد تتقدم شمال غرب محافظة ديرالزور

هيئة التحرير – ديرالزور24
تمكنت قوات سوريا الديمقراطية (قسد)، بالإشتراك مع قوات النخبة السورية التابعة لتيار الغد السوري، من التقدم والسيطرة على عدة نقاط شمال غرب محافظة ديرالزور، على حساب تنظيم داعش.

جاء تقدم قسد، بعد عدة أيام من المعارك مع تنظيم داعش، تمكن خلالها مقاتلو قسد وقوات النخبة، من السيطرة على كل من طريق أبيض وبلدة أبو خشب وبعض القرى المحيطة بها، شمال غرب محافظة ديرالزور.
.
السيطرة جاءت بعد تقدم قوات برية من قسد والنخبة، من منطقة صباح الخير والمكمان باتجاه بلدة أبو خشب، بدعم جوي من طيران التحالف الدولي الذي مهد لاقتحام تلك المناطق.

مصدر عسكري من قوات النخبة قال لديرالزور 24: ،،أن التقدم جاء دون معارك تذكر مع تنظيم داعش، بسبب وقوع هذه المناطق في أماكن صحراوية ونتيجة غارات التحالف الدولي المكثفة عليها، فلم تحدث اشتباكات تذكر باستثناء الاشتباك مع بعض جيوب داعش بالمنطقة، وأكتفى داعش بتفجير عدد من السيارات المفخخة دون أي جدوى،،.

وأضاف المصدر ،،أن الأخبار التي تم تداولها على بعض وسائل الإعلام عن سيطرة قسد وقوات النخبة، على جزرة البوحميد وجزرة الميلاج غرب ديرالزور غير صحيحة، مؤكداً نية تلك القوات بالتقدم والسيطرة عليها، لاستكمال عملية تطويق مدينة الرقة وفصلها عن محافظة ديرالزور من الضفة اليمنى لنهر الفرات،،.

المعارك الدائرة بين الطرفين، تسببت بمقتل ما يقارب 10 عناصر من تنظيم داعش وأسر أثنين آخرين، كما أغتنم مقاتلو قسد والنخبة، عدد من الأسلحة الفردية والذخائر و سيارة دفع رباعي.

سير المعارك الحالي يشير إلى أن هدف قسد وقوات النخبة، لن يتجاوز حدود قرية جزرة البوحميد غرب محافظة ديرالزور، ثم التوجه غرباً إلى ريف الرقة الشرقي من أجل تطويق مدينة الرقة، الهدف الحقيقي لقسد والتحالف الدولي.

اظهر المزيد

Leave a Reply

اترك رد

  Subscribe  
نبّهني عن
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق