فساد في مؤسسة المياه بديرالزور وصل إلى درجة سرقة رواتب الموظفين

وصل الفساد في مؤسسة المياه بديرالزور التي يديرها ” معاذ علوش ” و مجموعة من الشخصيات الحزبية من نظام الأسد لدرجة كبيرة فجرّت حالة من التذمّر و السخط في أوساط العاملين و الموظفين في المؤسسة .

حيث اشتكى موظفو مؤسسة المياه داخل مدينة ديرالزور من عدم استلام رواتبهم و مستحقاتهم لعام 2018 مع استمرار الوعود من قبل إدارة المؤسسة .

و في ريف ديرالزور الواقع تحت سيطرة قوات الأسد ، اشتكى الموظفون في مؤسسة المياه من عدم استلامهم لمستحقاتهم و رواتبهم منذ عام 2016 .

مصادر خاصة لديرالزور24 قالت إنّ مدير مؤسسة المياه بديرالزور قد أبلغ الوزارة أنه قد تم تسليم الموظفين رواتبهم و مستحقاتهم بينما في الواقع لم يتم تسليم أيّ عامل

و أضافت المصادر : هناك ديون للجهات المتعاقدة مع مؤسسة المياه لم يتم سدادها منذ أكثر من عام و التي تقوم بصرف وصل اللباس ، بالإضافة لتقديم إدارة المؤسسة لكشف عن حجم الإنفاق بالمديرية و بلغ 900 مليون ليرة سورية ، على الرغم من أنّ جميع المسؤولين يعرفون أن غالبية المشاريع كانت عبارة عن تبرعات دولية كالمشاريع المقدمة من قبل المنظمة الدولية UN و غيرها

اظهر المزيد

Leave a Reply

اترك رد

  Subscribe  
نبّهني عن
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق