عناصر من الميليشيات الإيرانية يرفضون الخضوع للحجر الصحي ويضربون طبيباً في ديرالزور

Language / اللغة English

قال مصدر خاص لشبكة ديرالزور24، إنّ 3 عناصر من إحدى الميليشيات الإيرانية وصلوا إلى مستشفى الأسد بديرالزور، أمس الخميس 13 آب/أغسطس، وعليهم أعراض الإصابة بفايروس كورونا.

وأضاف المصدر، أنّ أعراض الكورونا كانت واضحة بشكل كبير، ما استدعى الأطباء لإحالتهم للحجر الصحي ريثما يتم التأكد بشكل قطعي من الإصابات عن طريق المسحات، إلا أنهم رفضوا الحجر وقاموا بضرب أحد الأطباء، واستمرت حالة من الفوضى فس المستشفى لمدة ساعة، استطاع زملائهم خلالها إقناعهم بالخضوع للحجر وتم نقلهم إلى مركز (المعهد الصحي)؛ إلا أنهم فور وصولهم غادروا المركز ولم يخضعوا للحجر.

يشار إلى أنّ مناطق سيطرة قوات الأسد في ديرالزور تشهد حالة تشفي للفايروس بشكل غير مسبوق، وسط حالة من الإهمال والفشل الطبي من كوادر الأسد في التصدي لانتشار كورونا.

شارك بالنقاش

error: النسخ ممنوع من ديرالزور24