طفل من ديرالزور يشنق نفسه على شجرة في منزل عائلته والسبب

شهدت مدينة ديرالزور في التاسع والعشرين من الشهر الماضي حزيران/يونيو، حادثة هزت المدينة، وذلك بعد قيام الطفل “أحمد أمجد عابد الملا خلف” بشنق نفسه في منزل عائلته، حسب ما أفاد مراسل شبكة ديرالزور24.

وفي التفاصيل، قال مراسلنا، إنّ الطفل أحمد أقدم على شنق نفسه بسبب صعوبة مادة الرياضيات للصف التاسع الإعدادي، حيث يعرف الطفل أحمد بأنه من الطلاب الأوائل في مدرسته، ولكن صعوبة الأسئلة والضغوط التي تعرض لها خوفاً من الإمتحان جعلته يترك القاعة ويخرج دون إجابة،
ليقوم بعدها بشنق نفسه على شجرة في منزل عائلته الكائن في حي الضاحية بمدينة ديرالزور.

وتعد هذه الحادثة هي الأولى من نوعها في محافظة ديرالزور، منذ عشرات السنين، وذلك بأن يقوم طفل بشنق نفسه بسبب الإمتحانات.

ناقش الموضوع

error: النسخ ممنوع من ديرالزور24