طفل من الشحيل بديرالزور … يحقق نجاحاً كبيراً في رياضة السامبو في ألمانيا

خاص ديرالزور24
حقق الطفل أمير الصالح، البالغ من العمر 11 عاماً، والمنحدر من مدينة الشحيل بريف ديرالزور الشرقي، نجاحاً كبيراً في رياضة السامبو في ألمانيا.

شبكة ديرالزور24، تواصلت مع ذوي الطفل أمير الصالح، المقيم في Baden-Wünterberg في ألمانيا، إذ اعتبر والد أمير ” عبد الجبار ” أن ابنه يمارس هذه الرياضة من الصغر، ومتعلق بها بشكل كبير، مشيراً إلى أن اهتمام ابنه وتدريباته المتواصلة دفعته للمشاركة في بطولات السامبو التي تقام في ألمانيا.

وحقق أمير مراكزاً عليا في هذه الرياضة، إلا أن اللافت أنه يمارس هذه الرياضة مع فئة عمرية أكبر منه، ويعود ذلك نظراً لنجاحه، وقدرته على مجابهة خصومه، وخبرته العالية في هذه الرياضة التي يمارسها منذ بضعة سنوات.
وكان أمير قد حقق المراكز الثانية والثالثة ” الميداليات الفضية والبرونزية ” في هذه الرياضة على مستوى البطولات التي أقيمت على الأراضي الألمانية.

ويستعد أمير للمشاركة في بطولات جديدة ستقام في ألمانيا وخارجها ، ويشارك فيها مع فئات عمرية تكبره سناً، إذ يمارس أمير الصالح تدريباته اليومية في نوادي ألمانية، بإشراف مدربين ألمان، والذين أبدوا إعجابهم بذكاء الطفل أمير في هذه الرياضة، وقدرته على مواجهة خصومه الكبار.

وكان أمير قد كُرّم من حكومة الإقليم الذي يقيم فيه، حين تمكن من تخليص أحد الشبان من سكين كان يحملها في مدرسة ألمانية، معتمداً على رياضة السامبو التي يحبها ويمارسها.

وكان أمير المولود في مدينة الشحيل عام 2008، قد غادر سوريا هرباً من الحرب اندلعت في بلاده، ووصل إلى ألمانيا، إلا أنه حتى الآن ما زال ينتظر وأهله أوراق اللجوء الرسمية في ألمانيا، التي لم يحصل عليها بعد.

اظهر المزيد

Leave a Reply

اترك رد

  Subscribe  
نبّهني عن
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق