شهداء وجرحى نتيجة قصف الطيران الروسي لمحافظة ديرالزور

خاص – ديرالزور24
ارتقى عدد من المدنيين وأصيب أخرون، اليوم الثلاثاء، إثر غارات جوية مكثفة للطيران الحربي الروسي والتابع لقوات الأسد على مناطق متفرقة من مدينة ديرالزور وريفها.
وتركز القصف على أحياء مدينة ديرالزور والمناطق المجاورة لمركز المدينة، والخاضعة لسيطرة تنظيم داعش، وبلغ عدد الغارات منذ صباح اليوم حتى اللحظة أكثر من 60 غارة جوية مستهدفة مناطق مأهولة بالمدنيين.

مراسل ديرالزور 24 قال: إن القصف تسبب باستشهاد أكثر من خمس مدنيين في منطقة الصالحية التي تعتبر مدخل المدينة الشمالي، كما ارتقى مدني وأصيبت زوجته في قصف الطيران الروسي، لمدينة موحسن بريف ديرالزور الشرقي “.

وأضاف مراسلنا، أن القصف تسبب باستشهاد عدد من المدنيين، بعد غارات استهدفت معمل لصناعة أكياس الخيش داخل مبنى المحلجة شمال مدينة ديرالزور.

كما تسببت الغارات الجوية المكثف بالقنابل الإرتجاجية، بموجة نزوح للمدنيين من بعض أحياء المدينة ومن مدينة موحسن بريف المحافظة الشرقي.

وأعلنت وزارة الدفاع الروسية بأن قاذفات استراتيجية بعيدة المدى نفذت قصفاً على مواقع لتنظيم داعش، اليوم الثلاثاء وهو ما يفسر القصف العنيف الذي تشهده محافظة ديرالزور منذ أسبوع.
.
ويأتي القصف بعد انخفاض حدة الاشتباكات بين تنظيم داعش وقوات الأسد، في جبهات مدينة ديرالزور والتي شهدت محاولات لقوات الأسد، لاستعادة السيطرة على منطقة المقابر جنوب المدينة، بهدف فتح الطريق إلى المطار العسكري، لكنها فشلت في تلك المحاولات.

اظهر المزيد

Leave a Reply

اترك رد

  Subscribe  
نبّهني عن
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق