دير الزور تحت وطأة “الأتاوات” والتشليح”

Language / اللغة English

أفادت مصادر مطلعة لـ”دير الزور 24″ بارتفاع وتيرة عمليات التشليح والأتاوات التي تفرضها الفرقة الرابعة المدعومة من روسيا على حواجز دوار البلعوم ودوار الطريق الدولي.
وتستهدف هذه العمليات الأهالي الذين يضطرون لإيقاف مركباتهم لساعتين أو أكثر في بعض الأحيان، في حال رفضهم لدفع الأتاوة التي تصل قيمتها إلى 2500 ليرة عن كل سيارة تمر من حواجز الفرقة الرابعة.

وتعمد عناصر الفرقة الرابعة التابعة لميليشيا النظام للتضييق على المدنيين، وفرض أتاوات بأشكال مختلفة بين الحين والآخر، حيث فرضت حواجز الفرقة الرابعة بالريف الشرقي من دير الزور في وقت سابق مبالغ مالية على المدنيين تحت مسمى “عيدية العناصر”، كما تفرض مبالغ مالية على الراغبين في التنقل من مكان لآخر عبر حواجزها.
وتتكرر الشكاوى المقدمة من قبل أهالي دير الزور في حق عناصر الفرقة الرابعة، على خلفية أعمال التشليح والأتاوات التي يفرضونها على الأهالي، ولكن دون تلقي أي استجابة أو رقابة.

شارك بالنقاش

error: النسخ ممنوع من ديرالزور24