داعش ينحر 15 مدني في ديرالزور ويصفهم بـ«أضاحي العيد»

 

%d8%a7%d9%84%d8%aa%d9%82%d8%a7%d8%b7

 

قام تنظيم داعش بنشر إصدار مرئي على مواقع تابعة للمكتب الإعلامي الخاص به في ديرالزور بعنوان «صناعة_الوهم» حيث قام فيه عناصر من التنظيم بذبح 15 شخصاً، بتهمة العمالة.

 

وقد وصف الإصدار أن من تم نحرهم وتعليقهم هم “أضاحي للعيد “، وذلك عقاباً لهم على عمالتهم و تخابرهم مع أجهزة مخابرات غربية مرتبطة بالتحالف الدولي، بحسب ما جاء في الإصدار.

 

الإصدار وجه رسالة إلى أجهزة المخابرات للدول العظمى، على أنها سوف تواجه مزيد من الإخفاقات أثناء عملها ضد التنظيم، مذكراً بالهجمات التي شنها عناصر من التنظيم في باريس وبروكسل وغيرها من العواصم الأوربية، موضحاً أن العمليات تمت دون قدرة أجهزة المخابرات على منعها.

 

الجدير بالذكر أن إعدام الضحايا تم في مكان يتم في ذبح المواشي، وذلك دون وجود أي دليل منطقي دامغ في الإصدار على تورط الأشخاص الخمسة عشر الذين تم نحرهم في التهم التي قال عنها التنظيم، واقتصر الأمر على سرد وجهة نظر التنظيم فقط.

 

والأشخاص الذين ظهروا في الفيديو هم:

1- خالد أحمد العجيل

2- حسام موسى الرميض

3- حسان ابراهيم العزبة

4- مهند محمد الأحمد

5- ابراهيم على موسى

6- جمعة جاسم العبد

7- عامر فيصل اليوسف

8- ابراهيم طه اليوسف

9- عبد الرحمن الصالح الأحمد

10- صالح أحمد العبد لله

11- بشار أحمد العجيل

12- قاسم خليل العلي سليمان

13- عبد الله محمد الخليفة

14- محمد ابراهيم العزبة

15- عبد الملك الحسن العزبة

اظهر المزيد

Leave a Reply

اترك رد

  Subscribe  
نبّهني عن
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق