داعش يغلق مسجداً في ريف ديرالزور تحضيراً لتفجيره.

images (1)


قام تنظيم داعش بإغلاق مسجد ‘ الإمام محمد الباقر ‘ في قرية محيميدة بريف ديرالزور الغربي، ومنع الصلاة فيه بحجة وجود قبر داخل المسجد .

 

مراسل ديرالزور 24 في ريف ديرالزور الغربي قال ” أنّ داعش قام بإغلاق المسجد تحضيراً لتفجيره بعد إتمام بعض عمليات إخلاء المدنيين في محيطه”.

 

عملية تفجير المساجد التي تحتوي على قبور داخلها ليست جديدة على التنظيم، فقد قام بتفجير العديد منها في مناطق سيطرته شرق سوريا.


ويستند التنظيم في ذلك إلى فتاوي شرعيه بعدم جواز الصلاة داخلها بحجة إنها مساجد ضرار وأنها من الشرك والألحاد بالله .

 

قرار داعش تفجير مسجد الإمام محمد الباقر أثار استياء أهالي المنطقة ،الذين يقفون عاجزين عن فعل أي شيء خوفاً من بطشه.

 

اظهر المزيد

Leave a Reply

اترك رد

  Subscribe  
نبّهني عن
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق