خلاف بين الفرقة الرابعة والميليشيات الأفغانية بديرالزور!

دبّ خلافٌ بين ميليشيات شيعية، وقوات الأسد، ظهر أمس السبت 8-2-2020، في مدينة القورية حسب ما أفاد مراسل شبكة ديرالزور24.

وفي التفاصيل، أفاد مراسلنا، أنّ خلافاً وقع بين ميليشيات (أفغانية) تتبع للحرس الثوري الإيراني، وعناصر الفرقة الرابعة التابعة لقوات الأسد، في مدينة القورية شرق ديرالزور، في حوالي الساعة الثالثة ظهراً يوم أمس السبت .

ونوّه المراسل، أنّ سبب الخلاف الرئيسي، هو قيام الفرقة الرابعة بفرض رسوم جمركية على كل السيارات التي تمر من حواجزها، حيث طلب عناصر حواجز الفرقة الرابعة في مدينة القورية، من سيارة تتبع لميليشيا فاطميون، محمّلة بمشروبات غازية، ومشروبات طاقة، بدفع رسوم على البضاعة، الأمر الذي رفضه العناصر المرافقة مع للشحنة، ما أدى إلى سحب السلاح بين الطرفين، ونتج عنه توتر كبير بين الجانبين، حيث استقدمت الميليشيات الأفغانية على الفور تعزيزات من مدينة الميادين، ومن نقاط (عين علي).

واستمرت حالة الاستنفار إلى وقتٍ متأخر من الليل، حتى تدخلت قيادة الفرقة الرابعة بدمشق وقامت بحل الخلاف عبر توبيخ عناصر الحواجز ومعاقبتهم لاعتراضهم سيارات الميليشيات الإيرانية.

الوسوم
اظهر المزيد

تعليق واحد

  1. خليهم يلعن أبو شرفهم كلهم بقلب بعض

    الله يجعل كيدهم بنحرهم ويخلصنا منهم على أهون سبب.

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق