جيش أسود الشرقية يتخلى عن ” جبهة الأصالة والتنمية ” ويعتزم الإعلان عن مكتبه السياسي في الخارج

أصدر جيش أسود الشرقية المتواجد في القلمون بياناً جاء في مضمونه أن الجيش قد أعلن تخلّيه عن جبهة الأصالة والتنمية وعدم تبعيته لها من بعد اليوم  , الجهة التي كانت تساعده في الحصول على الدعم مادياً ومعنوياً وإدارياً .

وجاء في البيان أن جيش أسود الشرقية يثني على الجهود والدعم بكافة أنواعه  الذي قدمته  ” جبهة الأصالة ” للجيش منذ تأسيسه , وأنهم الآن بصدد الإعلان عن مكتبهم السياسي الذي سيكون ممثلاً للجيش على الأرض , كما جاء في البيان عدم تبعية جيش أسود الشرقية الآن لأي جهة أخرى وأنهم في الأيام المقبلة بصدد الإعلان عن مكتبهم السياسي والذي سيكون له ممثلين معتمدين من قبل الجيش وسيكون المتحدث والممثل الوحيد بإسمهم .

وحث البيان أبناء ديرالزور المقاتلين وسواهم الإنضمام للجيش وتقديم الدعم الذي يحتاجه في سبيل توحيد الجهود من أجل القضاء على النظام السوري وداعش وتحرير المحافظة منهما.

هذا ومن المعلوم أن جيش أسود الشرقية يضم المئات من مقاتلي الجيش الحر من أبناء ديرالزور ممن كانوا يقاتلون قوات الأسد وداعش وساهموا في تحرير العديد من المناطق الهامة في محافظة ديرالزور منذ بدء الثورة السورية , وبعد سيطرة داعش على محافظة ديرالزور رفض مقاتلي جيش أسود الشرقية تسليم سلاحهم والإنضمام لداعش وفضّلوا مغادرة المحافظة باتجاه القلمون لمتابعة قتالهم ضد قوات الأسد وداعش هناك .

12037953_1051052778308613_6662041176325459566_n

الوسوم
اظهر المزيد

Leave a Reply

اترك رد

  Subscribe  
نبّهني عن
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق