تقدم جديد لتنظيم داعش في بلدة البحرة … ومصير مجهول لمدنيي البلدة

تمكن تنظيم داعش، ظهر اليوم، السبت من السيطرة على أجزاء واسعة من بلدة البحرة في ريف ديرالزور الشرقي، عقب اشتباكات عنيفة مع قوات قسد.

ووفق مراسل ديرالزور24، فإنّ عناصر تنظيم داعش استغلوا الأجواء الضبابية في المنطقة وهاجموا مواقع لقسد في البلدة، موقعين قتلى وجرحى في صفوف قسد.

في المقابل، شن التحالف الدولي غارات جوية مكثفة على المواقع التي سيطر عليها تنظيم داعش في بلدة البحرة شرق ديرالزور، دون ورود أنباء عن خسائر بشرية.

وأشار مراسل ديرالزور 24، أنّ آلاف المدنيين في بلدة البحرة باتوا محاصرين، جراء تقدم تنظيم داعش، وأنّ عدداً منهم أصيب في المعارك التي اندلعت بالبلدة بين داعش وقسد.

وبتقدم تنظيم داعش في بلدة البحرة بالريف الشرقي، يكون قد بات على أطراف بلدة غرانيج في منطقة الشعيطات شرق ديرالزور.

يشار أنّ تنظيم داعش تمكن في الآونة الأخيرة من إحراز تقدم عسكري على حساب قسد في شرق الفرات، عقب هجمات عدّة طالت مواقع عسكرية لقسد في المنطقة.

الوسوم
اظهر المزيد

Leave a Reply

اترك رد

  Subscribe  
نبّهني عن
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق