الجبهة الشامية ترد وتقدم دلائل خاطئة

Language / اللغة English

لاقى استنكار نشطاء دير الزور عقب اكتشافهم لأحد زملائهم في إصدار ” مسلمون لا مجرمون ” للجبهة الشامية على أنه أحد عناصر داعش الكثير من التفاعل في صفحات التواصل الإجتماعي لترد الجبهة الشامية عبر زمان الوصل مبيّنة بأن الشخص المقصود هو خالد راتب العساف من حمص حيث أوردت من خلالها بعض الصور له وصورة لجواز سفره.

ديرالزور24 تابعت الموضوع والدلائل التي قدمتها الجبهة الشامية لتكتشف أنها مغلوطة تماماً فبداية من جواز السفر السوري فتاريخ ولادة المدعو خالد راتب العساف هي عام 2000 مم يعني أنه الآن في عمر 15 سنة ويعتبر هذا غير منطقي نظراً لملامح الشخص المقصود في الصور التي عرضتها.

كما قامت ديرالزور24 بعرض جواز السفر على أحد الخبراء الذي أكد لنا أن الكود في أسفل الصفحة الأولى غير متطابق مع المعلومات الواردة في جواز السفر مم يؤكد أنه مزور.

كما استعانت ديرالزور24 بخبراء فوتوغرافيين لمقارنة الصورة المقدمة في رد الجبهة الشامية مع صورة “أنس علوان” الذي ظهر في الإصدار ليظهر لنا جلياً أنها لشخصين مختلفين

aa

يبقى التساؤل مفتوحاً عن مصير “أنس علوان” والحقيقة التي تحاول أن تخفيها “الجبهة الشامية” فبعد ردّها المغلوط زاد من غموض القصة ولم يصدر أي توضيحات إضافية حتى اللحظة.

شارك بالنقاش

error: النسخ ممنوع من ديرالزور24