استهداف نقاط قوات الأسد في بلدة المسرب من قبل مسلحين من جهة قسد

Language / اللغة English

أُصيبَ عنصر من عناصر الفرقة 17 بجروحٍ خطيرة، بعد اشتباك وقع اليوم بين عناصر الفرقة، ومسلحين على الضفة المقابلة لنقطة تمركزهم (مناطق سيطرة قسد)، في بلدة المسرب بريف ديرالزور الغربي، حسب ما أفاد مراسل شبكة ديرالزور24.

وأضاف مراسلنا أنّه وبسبب الاشتباك وصلت مؤازرة لعناصر الفرقة 17 من أمن الفرقة الرابعة التابعة لنظام الأسد ، الذين قاموا بدورهم بإغلاق الشريط النهري المقابل لموقع إطلاق النار.

يُشار إلى أنّها ليست المرة الأولى التي يتم خلالها استهداف قوات الأسد من جهة سيطرة قوات سوريا الديمقراطية، إلا أنّ من يقف وراء هذه الهجمات لا يزال مجهولاً.

شارك بالنقاش

error: النسخ ممنوع من ديرالزور24