احتجاجات ضد الأسد وإيران شهدتها عدة مناطق في ديرالزور اليوم

شهدت عدة مناطق بريفي ديرالزور، الشرقي والغربي، اليوم الأربعاء، وقفات احتجاجية واعتصامات، تنديداً بالتهديدات التي أطلقها نظام الأسد وإيران بدخول مناطق شرق الفرات خلال الأيام الماضية.

وقد توزعت نقاط الاجتماع في كل من بلدة الحصان بريف ديرالزور الغربي، وبلدات جديد عكيدات، الصبحة، الشحيل، ومدينة البصيرة بريف ديرالزور الشرقي، حيث رفع المتظاهرون شعارات ولافاتات طالبت التحالف الدولي وقوات سوريا الديمقراطية بتحمل مسؤولياتهما كاملةً وبالوقوف أمام مسؤولياتهم بحماية مناطق شرق الفرات بديرالزور من أي هجومٍ محتمل لقوات الأسد والميليشيات الإيرانية والروسية، كما حمل المتظاهرون لافتات أكدّت على إجرام نظام الأسد وإيران وأنّ شرق الفرات بديرالزور خطٌ أحمر بوجه الأسد وإيران والميليشيات الروسية.

وتأتي هذه الاحتجاجات من قبل أبناء ديرالزور، تزامناً مع الأحداث المتسارعة الأخيرة التي جاءت على أعقاب العملية العسكرية التي تنفذها تركيا شمال سوريا ضد قوات سوريا الديمقراطية. والتي أفضت إلى اجتماعات ضمت قياديين من قسد بمسؤولين من قوات الأسد للتفاوض من أجل دخول قوات الأسد للمناطق الحدودية التي  كانت تسيطر عليها قسد مقابل تفاهمات لصد الهجوم التركي من قبل الطرفين، الأمر الذي دقّ ناقوس الخطر لدى أبناء ديرالزور خوفاً من إي تفاوض مع نظام الأسد على أراضيهم.

الوسوم
اظهر المزيد

Leave a Reply

اترك رد

  Subscribe  
نبّهني عن
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق