اجتماع لوجهاء عشائر في ديرالزور لتأييد سياسات “داعش”

%d8%a7%d9%84%d8%aa%d9%82%d8%a7%d8%b7

 

 

بث تنظيم داعش فيديو على موقع وكالة “أعماق” التابعة له، لما قال أنه كلام لوجهاء عشائر من ريف ديرالزور، يناشدون فيه المقاتلين في صفوف خصوم التنظيم من أبناء العشائر بالعودة إلى ديرالزور و مبايعة التنظيم و “التوبة” عن قتاله، وقد قدموا وعوداً بأن التنظيم لن يتعرض لهم ، وذلك بضمانة الوجهاء أنفسهم.

وقال عدة وجهاء ظهروا في الفيديو: أنّ من واجب المقاتلين من أبناء العشائر في صفوف “المعارضة” و “Pkk” بالعودة إلى عشائرهم والكف عن قتال التنظيم، متعهدين بعفو التنظيم عنهم و باسترجاع التائب كل ما قام التنظيم بمصادرته منه سواء كان منزل أو أرض أو غيره من الممتلكات.

ومازالت العلاقة بين التنظيم والعشائر ،تشهد مد وجزر والكثير من الشك والريبة في تعامل التنظيم مع المنظومة الاجتماعية المهيمنة على المنطقة، فالتنظيم الذي ارتكب مجازر شنيعة بحق أبناء عشائر بعينها كعشيرة الشعيطات، والذي عزف على وتر الخلافات العشائرية في استقطاب المناصرين المحليين له، كان وما يزال يخشى سطوة العشائر في المنطقة، ولذلك قرر نزع عوامل القوة المتوفرة لديها بسحب السلاح الفردي من أفراد العشائر والذي قدر بآلاف القطع من السلاح ، خوفاً من تمردات غير متوقعة من بعض العشائر، كانتفاضة عشائر الشعيطات ضده في العام 2014.

ولكنه من جانب آخر، ما زال يغازل الوجاهات التقليدية في هذه العشائرية و يحاول إشراكها في تنفيذ قرارته على الأهالي، وجمعها بين الفينة والأخرى للإدلاء بمواقف مؤيدة للتنظيم وسياسته.

اظهر المزيد

Leave a Reply

اترك رد

  Subscribe  
نبّهني عن
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق