إعادة انتشار لقوات روسية ضخمة في مناطق شرق الفرات من ديرالزور على مقربة من قوات التحالف الدولي

عبرت أرتال عسكرية روسية، خلال الأيام الماضية، من الجسر الحديدي الروسي الذي يربط بين بلدتي المريعية ومراط، واتجهت إلى بلدة مظلوم بريف ديرالزور الشرقي، حسب ما أشار مراسل شبكة ديرالزور24.

وأضاف مراسلنا، أنّ ما يقارب ال 30 دبابة ومدرعة تتبع للقوات الروسية انتشرت في بلدتي مظلوم ومراط على بعد حوالي 2 كم فقط من مواقع انتشار قوات التحالف الدولي، وانتشرت القوات في المنازل المرتفعة في بلدة مظلوم بالقرب من نادي النفط السياحي وقبالة جسر مراط.

كما أكّد المراسل على استيلاء القوات الروسية على منازل تعود لمدنيين في بلدة مظلوم وتحويلها إلى مقرات تابعة للعناصر المنتشرة في تلك المنطقة.

يشار إلى أنّ الآليات الروسية المنتشرة حديثاً في مناطق شرق الفرات، استقدمتها القوات الروسية مطلع الشهر الجاري من ريف محافظة الرقة إلى ديرالزور.

ناقش الموضوع

error: النسخ ممنوع من ديرالزور24