أبناء ديرالزور نجومٌ تلمع في سماء المهجر الجزء الأول … الفنانة نور عبيد

أقام منتدى اسن للثقافة و الفنون معرضاً للصور و المنحوتات و الفن التشكيلي في ولاية ” اسن ” في ألمانيا .

و كان لأبناء ديرالزور حضوراً لافتاً في المعرض من خلال مشاركاتهم الإبداعية .

الفنانة نور عبيد ابنة ديرالزور شاركت في المعرض من خلال لوحاتها المتعددة المواضيع والرسائل التي حملتها ألوان و تفاصيل تلك اللوحات ، و عن مشاركتها في هذه الفعالية الكبيرة خصّت نور شبكة ديرالزور ٢٤ بحديث مفصّل عن هذه التجربة ، تقول نور :

” أقيم المعرض في مدينة ” اسن ” الألمانية تحت شعار ” ألمانيا وطني الثاني ” بإشراف و تنسيق منتدى اسن للثقافة و الفنون ، شارك في المعرض اثنا عشر فناناً من مختلف المحافظات السورية كان لي الشرف بأن أكون أحد هؤلاء الفنانين ”



وأضافت :

” كانت مشاركتي في المعرض من خلال أربعة عشر لوحة كنت قد رسمتها و جهزتها لهذا الاستحقاق ، تناولت كل لوحة موضوعٌ معين حيث نقل بعضها شيء من الحضارة العربية و البعض منها تناول تراثنا السوري و أخرى عن معاناة السوريين و لواحة واحدة جمعت فيها أفكار عن جرائم الحرب التي واجهها السوريون خلال السنوات الماضية و مواضيع متنوعة أخرى ”

 


و أردفت نور :

” حاولت من خلال لوحاتي إيصال العديد من الرسائل للجمهور الغربي ، أهمها إظهار الوجه الحقيقي للمرأة العربية ، و كسر النمطية في تفكير الغرب عن نساء العرب بأنهم متحجرات فكرياً ، أردت أن أوصل فكرتي من خلال لوحاتي أن المرأة العربية منفتحة فكرياً فهي ربة منزل و أم و طالبة و تمارس فنها بذات الوقت ” .

و اختمت الفنانة حديثها بقولها :

” أنا ابنة سوريا الحبيبة ، ولدت في ديرالزور من مدينة موحسن ، و عشت صباي في دمشق ، و لدى وصولي إلى المدينة التي يقام بها المعرض “اسن” ذكرتني بعض تفاصيلها بدمشق و تفاصيل أخرى أخذتني إلى ديرالزور الحبيبة التي تعيش في ذاكرتي ، والتي لا أنساها في كل معرض أقيمه من رسم معالمها و تراثها ، ديرالزور تستحق الكثير منّا فهي تعاني التهميش على كافة الأصعدة ، و من واجبنا كأبناء تلك المحافظة الفراتية الرائعة أن نسعى إلى إزالة هذا التهميش وذكر الدور الحضاري و الثقافي و الإقتصادي الهام لديرالزور “

ناقش الموضوع

error: النسخ ممنوع من ديرالزور24