نظام الأسد يعتقل الشبيح ” هيثم ديواني “

اعتقل فرع الأمن السياسي التابع لقوات الأسد بمدينة ديرالزور الخطاط المعروف ” هيثم ديواني ” .

و يعمل ” الديواني ” في مجال الدعاية والإعلان و له العديد من اللوحات التي نفذها في مدينة ديرالزور تقدس رموز نظام الأسد آخرها اللوحة العملاقة لبشار الأسد في منطقة البانوراما .

و جاء اعتقال الخطاط ” هيثم الديواني ” على خلفية اعترافات من قبل المدعو ” فراس المظهور ” الذي تم اعتقاله في وقت سابق من قبل فرع الأمن السياسي و تحويله إلى فرع الأمن العسكري بديرالزور بتهم متعلقة بالتزوير و الفساد و التعامل مع جهات ” معادية للوطن ” .

  مصادر خاصة لديرالزور24 قالت ” أنّ هيثم الديواني يتمتع بسيرة حافلة بالممارسات المشبوهة حيث اتهم بقضايا تزوير و نصب تعود لعامي 2009-2010 متعلقة بقسائم المازوت التي تم النصب من خلالها على آلاف المواطنين ”

و أضافت المصادر :

” بعد سيطرة قوات الأسد و الميليشيات الرديفة لها على مدينة ديرالزور ، اختير الديواني من بين الشخصيات التي زارت إيران و تلقت دورات مكثفة من قبل الحكومة الإيرانية ”

الجدير بالذكر أنّ علاقة وثيقة مبنية على تبادل المصالح و جمع الثروات جمعت بين ” هيثم الديواني ” و ” فراس المظهور ” و من خلفهما ” دعاس دعاس ” رئيس فرع أمن الدولة بديرالزور ، و بعد اعتراف المظهور بتورطه مع الديواني و دعاس بالعديد من القضايا المتعلقة بالتزوير و التهريب و السرقة ، تم اعتقال الديواني ، فهل سنشهد قريباً اعتقال نظام الأسد للعميد ” دعاس دعاس ” كما اعتقل شركائه المظهور و الديواني ؟ .

الوسوم
اظهر المزيد

Leave a Reply

اترك رد

  Subscribe  
نبّهني عن
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق