مسلسل الاغتيالات يطال عناصر الأسد في ديرالزور

Language / اللغة English

شهدت مدينة القورية شرق ديرالزور استنفاراً لميليشيات الأسد، لليوم الثاني على التوالي، إثر مقتل عنصرين ميليشيا الدفاع الوطني في المدينة، وهما “ماهر العلي” و”عبدالله الصايل”.

وكان “ماهر العلي” وهو أحد العناصر المقربين من “فراس عراقية” القائد في ميليشيا الدفاع الوطني بديرالزور، تعرض للهجوم من قبل مجهولين أمس، أثناء قيادته لدراجته النارية، فيما عثر على جثتين في بلدة عياش الأسبوع الماضي.

وتزامن ذلك مع فقدان 3 عناصر من الفرقة الرابعة، إثر استهداف عناصر ميليشيات الأسد، بالقرب من نهر الفرات في بقرص والبوليل وموحسن.

شارك بالنقاش

error: النسخ ممنوع من ديرالزور24