مرور الذكرى الثالثة لمجزرة مدرسة المالكي بديرالزور

Language / اللغة English

%d8%a7%d9%84%d8%aa%d9%82%d8%a7%d8%b7

 

بشكل متكرر و شبه يومي اعتادت المناطق المحررة من ديرالزور، على الاستيقاظ باكراً على أصوات الانفجارات الناتجة عن قذائف المدفعية أو صواريخ الطائرات .
وفي يوم الأحد 20 /10/2013قام طيران الأسد بغارة على حي الحميدية، وبعدها قامت بالالتفاف استعداداً للغارة الثانية فتصدت لها مضادات الجيش الحر، ولأن هدف الطيار هو إلقاء حمولة طائرته من صواريخ وقنابل في مكان والتخلص منها لإنهاء مهمته، قام بالقصف من مسافة مرتفعة خوفاً من نيران المضادات.
فكانت جهة الصواريخ نحو مناطق سيطرة النظام لتصيب باحة مدرسة ( عدنان المالكي ) في حي القصور في أثناء الدوام الساعة تاسعة صباحاً لتوقع شهداء وجرحى من المدرسين و الطلاب.

ومن بين الشهداء :

1- المعلمة ملاك عبدالمنعم حيجي
2-التلميذة آية غسان الهواس
3- التلميذ أحمد رافع سارة
4-التلميذ حسام احمد الربيع
وكذلك إصابة مدير مدرسة عدنان المالكي بجروح خطيرة
كما وقعت إصابات بمدرسة(زكي الارسوزي) المجاورة لها نتيجة تحطم الزجاج.

شارك بالنقاش

error: النسخ ممنوع من ديرالزور24