للجمعة الثانية على التوالي المظاهرات تخرج في ديرالزور بوجه نظام الأسد وإيران

انطلقت اليوم الجمعة 27-9-2019، في ريف ديرالزور مظاهرات من عدة مناطق تحت شعار (جمعة شهداء الصالحية) حسب ما أفاد مراسل شبكة ديرالزور24.

وذكر مراسلنا أنّ المئات من أبناء ديرالزور اتجهوا إلى دوار المدينة الصناعية بالقرب من بلدة الصالحية بعد صلاة الجمعة، وتجمعوا وهتفوا ضد الميليشيات الإيرانية وقوات الأسد، مطالبيهم بالخروج من قرى وبلدات شرق الفرات.

وأضاف مراسلنا أنّ المتظاهرين رفعوا شعارات داعمة لمحافظة إدلب، ولافتات تحمل عبارات تمجّد الثورة السورية.

ونوّه مراسلنا أنّ قوات سوريا الديمقراطية (قسد)، حاولت منع المتظاهرين من دخول بلدة الصالحية شمال ديرالزور، عن طريق حواجز طيّارة أقامتها عند مدخل البلدة لهذا الغرض، لكن المتظاهرين تمكنوا من تجاوز الحواجز والاقتراب من المعابر التي تسيطر عليها قوات الأسد في الصالحية.

وجاءت تسمية الجمعة بهذا الاسم، بسبب مقتل عددٍ من المدنيين خلال مظاهرات الجمعة الفائتة برصاص قوات الأسد.

يذكر أنّه وللجمعة الثانية على التوالي خرجت مظاهرات في ريف ديرالزور للمطالبة بطرد قوات الأسد والميليشيات الإيرانية من شرق الفرات، وعودة النازحين إلى منازلهم في المناطق التي تسيطر عليها قوات الأسد شرق الفرات كبلدات حطلة ومراط وخشام وطابية جزيرة والصالحية.

ناقش الموضوع

error: النسخ ممنوع من ديرالزور24