كيف تتم عملية الفساد في مؤسسة العمران بديرالزور؟

صورة تعبيرية

Language / اللغة English

صورة المقال تعبيرية

خاص _ديرالزور24

علمت شبكة ديرالزور24 من مصادر خاصة، بتفاصيل عمليات فساد يمارسها المدعو “رامي الخليفة” مدير مؤسسة العمران بمدينة ديرالزور.

وقالت المصادر إنّ الخليفة يسير عمليات الفساد في المديرية باستخدام طريقتين، الأولى بتسيير رخص مقاولي البناء بكشوف ومشاريع وهمية، واستجرار مئات الأطنان من الإسمنت الأسود، ويتم تهريب معظم الكمية إلى مناطق سيطرة قسد مما يعود عليه بمبالغ مالية كبيرة.

والثانية عبر تقديم طلبات الترميم ورخص البناء لمواطنين، موقعة من البلديات بالتنسيق مع مؤسسة العمران بحيث لايتجاوز الطلب الواحد 50 كيس، ويتم طرحها في السوق السوداء بعموم مناطق سيطرة نظام الأسد بديرالزور وبأرباح تزيد عن 10 آلاف ليرة عن الكيس الواحد وفق أسعار اليوم.

يذكر أن سعر الإسمنت في السوق السوداء بديرالزور يتراوح بين 29-40 ألف ليرة سورية للكيس الواحد، ويعود تأرجح سعره بديرالزور إلى صفقات الفساد التي تديرها مؤسسة العمران.

يشار إلى أنّ وزارة التجارة الداخلية وحماية المستهلك كانت قد رفعت سعر طن الإسمنت بنسبة 90 ٪ منذ قرابة شهر ليصل إلى 397 ألف ليرة سورية بعد أن كان سعره 211 ألف ليرة.

شارك بالنقاش

error: النسخ ممنوع من ديرالزور24