كاميرات حرارية لميليشيا الحرس الثوري الإيراني على ضفاف الفرات بديرالزور

الصورة تعبيرية

علمت شبكة ديرالزور24، من مصدر خاص، بقيام ميليشيا الحرس الثوري الإيراني بتركيب كاميرات حرارية (كاميرات مراقبة) على طول الشريط النهري المقابل لضفة نهر الفرات “شرق الفرات”، حسب ما أفاد مراسل شبكة ديرالزور24.

وأضاف المصدر، أنّ المسافة بين الكاميرا والأخرى تقدّر ب 500 متر، تتخللها غرف الحراسة المتواجدة على طول نهر الفرات من جهة مناطق “غرب الفرات”.

وأكد المصدر، أنّ ميليشيا الحرس الثوري الإيراني، تمنع عناصر قوات الأسد من الدخول إلى تلك النقاط.

يذكر أنّ ميليشيا الحرس الثوري الإيراني تشكل ثقلاً عسكرياً في مناطق غرب الفرات من ديرالزور، وتقاسم نظام الأسد بالسيطرة والتوزع في المنطقة المذكورة.

شارك بالنقاش

error: النسخ ممنوع من ديرالزور24