قرارات عشوائية من نظام “الأسد” تثير السخرية في الأوساط

Written by Editorial Board

Language / اللغة English

أصدر محافظ ديرالزور قراراً يلزم بعض المحلات التجارية في شارع الوادي بحي الجورة بنقل محلاتهم إلى شارع سينما فؤاد، حيث يحاول نظام “الأسد” جاهداً إكراه أصحاب المحلات على فتح محلاتهم بين الركام وفوق الأنقاض. إذ إن الشارع بأكمله مدمر، كما أن المناطق المحيطة به خالية من السكان تقريباً،ويطالب أصحاب المحلات في شارع سينما فؤاد بإيجارات مرتفعة تصل إلى 500 ألف ليرة.

وقوبل القرار بالاستياء والسخرية من قبل أصحاب المحلات، الذين أصروا على موقفهم، مؤكدين أنهم في حال أجبروا على ذلك، سيضطرون لإقفال محلاتهم والتوقف عن العمل.

ويرى الأهالي أن محافظ ديرالزور يهدف من قراره إلى محاولة إنعاش المنطقة، وترغيب أهاليها بالعودة لمنازلهم شبه المدمرة والتي قامت قوات نظام “الأسد” بتعفيش محتوياتها، فيما رأى البعض أن إيران تقف وراء القرار من وراء الكواليس، بهدف إحصاء المنازل التي تعود ملكيتها لمعارضين أو غير متواجدين، بغرض الاستيلاء عليها.

error: النسخ ممنوع من ديرالزور24