قائد ميليشيا الحرس الثوري بديرالزور يرفض إعادة منازل أبناء عائلة معروفة

صورة تعبيرية

Language / اللغة English

خاص_ديرالزور24

صورة المقال تعبيرية

قال مصدر خاص لشبكة ديرالزور24 إنّ القائد الأعلى لميليشيا الحرس الثوري الإيراني بديرالزور المدعو “الحاج كميل” رفض طلب وكيل إحدى عائلات ديرالزور بإعادة منازلهم التي تسيطر عليها الميليشيا.

وأضاف المصدر، أنّ “كميل” رفض طلباً من وكيل عدد من أبناء عائلة كنامة بديرالزور، لإعادة بيوتهم في حي الڤيلات بمدينة ديرالزور، والتي تسيطر عليها ميليشيا الحرس الثوري الإيراني، بعد لقاءه في مقر نصر (مركز مديرية التربية على شارع بورسعيد)

وأكّد أنّ عدد المنازل ثلاثة هي بيت “ڤيلا” لرجل الأعمال “مازن الكنامة”، ومنزل آخر “ڤيلا” للطبيب “أحمد كنامة” وثالثة ل”مأمون داود الكنامة”، حيث اشترط “كميل” حضور أصحاب البيوت شخصياً لتسليمها لهم.

يذكر أن ميليشيا الحرس الثوري الإيراني استولت على عشرات المنازل الكبيرة والشقق بمحافظة ديرالزور بذريعة غياب أهلها أو معارضتهم لنظام الأسد.

شارك بالنقاش

error: النسخ ممنوع من ديرالزور24