زعيم ميليشيا لواء القدس “الكاميروني” يتعرض لمحاولة اغتيال

Written by Editorial Board

Language / اللغة English

علمت شبكة ديرالزور24 من مصادر مطلعة أن القائد العام لميليشيا “لواء القدس” المعروف بـ”الكاميروني” تعرض لمحاولة اغتيال أول أمس خلال قيامه بجولة مع القائد العسكري الحاج “محمد عامر البكران” من محافظة حلب، حيث كانا يقومان بجولة استطلاعية في القطاعات ببادية الشولا والسخنة وكباجب.

وأضافت المصادر أن عبوة لاصقة وضعت على سيارة “الكاميروني” وتم تفجيرها، ما أسفر عن إصابته ومقتل القائد العسكري لميليشيا لواء القدس.

وأشارت المصادر إلى تورط ميليشيا “الباقر” باستهداف “الكاميروني” إذ تحاول ميليشيا الباقر الانتقام من ميليشيا “لواء القدس” وقطع الإمدادات عنهم، وتركهم بين براثن “داعش” في البادية، على خلفية اتهامات لعناصرهم بارتكاب سرقات وعمليات سطو لمقرات الميليشيات الأخرى.

والجدير بالذكر أن “الكاميروني” قائد ميليشيا “لواء القدس” يعرف بولائه للروس، ومرافقة قواته لهم في عمليات التمشيط، كما تتلقى ميليشيا “لواء القدس”، دعماً مباشراً من القوات الروسية، وتقوم شركات أمنية روسية بدورات تدريبية خاصة لعناصرها.

وفيما يتعلق بميليشيا “الباقر” المتهمة بمحاولة اغتيال “الكاميروني” فتنتشر في عدة أحياء داخل دير الزور، بالإضافة إلى قرى الطابية وخشام ومراط وحطلة والحسينية، ومدينة حلب وريفها، التي تعتبر مهد تأسيسها.

error: النسخ ممنوع من ديرالزور24