روسيا تمنع إقامة مقرات للميليشيات الطائفية بالقرب من مقراتها بديرالزور

خاص شبكة ديرالزور24
علمت شبكة ديرالزور من مصادر مطلعة أن الجنرال الروسي في مركز المصالحة ببلدة حطلة في ديرالزور، رفض طلباً مقدّماً من قائد الميليشيات الإيرانية في المحافظة المدعو “الحاج كميل”، يتمثل في إقامة مركز لميليشيا الحرس الثوري في حارة الزهوات “منازل العلوان”.

ووفقاً للمصادر جاء الرفض خلال اجتماع ضم الطرفين مؤخراً، في حي الضاحية بديرالزور، بالرغم من التقارب الملحوظ بين الطرفين في الآونة الأخيرة، والذي تزامن مع بدء الغزو الروسي لأوكرانيا.

ومن الجدير بالذكر أن جيب نظام الأسد شرق الفرات متضمناً القرى الست، يخضع لسيطرة الفيلق الخامس التابع للفرقة الأولى الروسية، التي تمنع أي تواجد أي مراكز عسكرية إيرانية في المنطقة، باعتبارها تهديداً للوجود الأمريكي على خطوط التماس بين مناطق سيطرة قسد والأسد، مستثنية بعض المقرات والنقاط القديمة القريبة من المقرات الروسية، والتي لا ترفع أعلام ورايات الميليشيات الإيرانية.

شارك بالنقاش

error: النسخ ممنوع من ديرالزور24