داعش ينسحب من المواقع التي انتزعها من قوات الأسد بديرالزور

بقلم

شن تنظيم داعش هجوماً واسعاً خلال اليومين الماضيين على مناطق سيطرة قوات الأسد، حيث سيطر على عدة نقاط لينسحب منها اليوم بعد وقوع خسائر بشرية من الطرفين أثناء المعارك. وقد سيطر التنظيم  على مشفى الأسد وساد كوب والصوامع والكليات والسكن الجامعي والتي كانت تحت سيطرة قوات الأسد بعد معارك سريعة نسبياً معها ، لينسحب التنظيم بعد ذلك بدون أي اشتباكات.

وكان تنظيم داعش قد اعتقل عدداً من كادر مستشفى الأسد بديرالزور بعد السيطرة عليه إثر المعارك التي دارت مع قوات الأسد، واقتادهم إلى مكان مجهول، فيما قام بصلب عدد من الجثث وتعليق بعض الرؤوس لعناصر قوات الأسد.

وشكل انسحاب داعش من المواقع التي سيطر عليها مؤخراً حالة عدم فهم حول نوايا التنظيم الحقيقية , وهل هو جاد فعلياً في معاركه مع قوات الأسد أو إذا كانت هذه المعارك مجرد مسرحيات متلاحقة خصوصاً مع تكرر المعارك التي لا تؤدي لنتيجة فاصلة رغم كثافتها نيرانها واتساع جبهاتها وفداحة خسائرها.

وقد قتل من قوات الأسد كل من، مقتل كل:
– محمود مناع الحسين من عناصر أمن الدولة ديرالزور
– أيهم المفلح من عناصر أمن الدولة ديرالزور
– إيـاد هدبـة قرية المرانة من بانيـاس
– إيـاد أحمـد عتيـق من قرية بيت عتيق بانياس
وذلك بالاشتباكات مع داعش جنوب مدينة ديرالزور يوم أمس كما قتل من داعش أكثر من 20 مقاتلاً في ذات المعارك .

ناقش الموضوع

error: النسخ ممنوع من ديرالزور24