خلاف بين محافظ ديرالزور و أحد المتعهدين أفضى لهدم حدائق في ديرالزور

حدثت خلال الفترة الماضية حالة من الخلاف بين محافظ ديرالزور التابع لنظام الأسد ” عبدالمجيد الكواكبي ” و بعض المقاولين و المستثمرين في المحافظة نتيجة تضارب المصالح الشخصية .

و ذكر مراسل ديرالزور 24 أنّ الخلاف الأكبر حصل بين المتعهد ( سامر الصياح ) الذي كان يستثمر حدائق ديرالزور و بين المحافظ .

و أكد مراسلنا أنّ على خلفية النزاع بين المحافظ والصيّاح قام الأمن العسكري بديرالزور باعتقال أخ سامر الصياح و الذي يقود أحد المجموعات العسكرية التابعة لميليشيا الدفاع الوطني بديرالزور .

و أضاف المراسل :  بأمرٍ من المحافظ تم إدخال بعض الآليات التابعة لبلدية ديرالزور إلى حديقة ” طليطة ” و  حديقة ” الإتحاد النسائي ” و قامت بهدمها بغية إعطاء مشروع تجديدها لمتعهدٍ آخر بعد النزاع الذي جرى بين الصياح و محافظ ديرالزور .

و تعتبر الحديقتين المذكورتين هما رئة المدينة و متنفساً للمدنيين بعد تحول أغلب حدائق مدينة ديرالزور إلى مقابر نتيجة إجرام نظام الأسد في السنوات الماضية .

اظهر المزيد

Leave a Reply

اترك رد

  Subscribe  
نبّهني عن
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق