خطرٌ كبير يهدد حياة أكثر 15ألف مدني في القرى التي يسيطر عليها تنظيم داعش

Language / اللغة English

أوضاع كارثية يعيشها المدنيون المحاصرون في القرى القليلة التي يسيطر عليها تنظيم داعش في ريف ديرالزور الشرقي .

و حسب مراسل ديرالزور24 ، فإنّ مايقارب الـ 15 ألف مدني في تلك المنطقة باتوا على مقربة ٣٠٠ متر من مناطق سيطرة قوات الأسد نتيجة المعارك التي يقودها التحالف الدولي و قسد .

و أضاف :

يعاني المدنيون من نقص حاد في المواد الغذائية ، حيث بات الخبز مفقود بشكل تام و لا يوجد لديهم سوى عدد قليل من المعلبات يقتاتون عليها ، و مياه الشرب غير متوفرة يستعين الناس ببعض الخزانات القديمة .

و أكدّ مراسل الشبكة أن البيوت في بلدة الباغوز و قريتي المراشدة و السفاسنة تكتظ بالمدنيين الذين يريدون الفرار من الموت المحتم ، و أنّهم يتناوبون على النوم لعدم توفر المكان الذي يستوعب هذه الأعداد ، و ليس لهم أيّ سبيل للنجاة بعد أن أغلقت قسد جميع المنافذ أمامهم و رفضت استقبالهم و تأمين طريق خروج لهم .

يذكر أنّ أكثر من 20 شخص من المدنيين قتلوا أمس  في استهداف لطيران يعتقد أنه تابع للتحالف الدولي لقرية الباغوز تحتاني ، و أنّ مثل هذه المجازر مرشحة للتكرار مالم تتخذ تدابير سلامة من التحالف الدولي و قسد لحفظ أرواح المدنيين المحاصرين .

شارك بالنقاش

error: النسخ ممنوع من ديرالزور24