توتر واشتباك مسلح بين ميليشيات الدفاع الوطني وأسود الشرقية بمدينة ديرالزور

Language / اللغة English

حدث توترٌ حاد بين ميليشيا أسود الشرقية و ميليشيا الدفاع الوطني، أمس الخميس 6 آب/أغسطس، بمدينة ديرالزور، حسب ما أفاد مراسل شبكة ديرالزور.

التوتر وبحسب مراسلنا حدث نتيجة خلاف بين عناصر الميليشيتين في حي العمال بديرالزور على
تقاسم سرقات بين العناصر، وتطور الأمر لاشتباك بالأسلحة الخفيفة أدى لإصابات بصفوف ميليشيا الدفاع الوطني.

وعلى إثر الاشتباك، أغلق حي العمال بشكل كامل بوجه المدنيين، في حين وصلت تعزيزات للطرفين واستمرت حالة التوتر إلى ساعات متأخرة من الليل.

يشار إلى أنّ ميليشيا أسود الشرقية، هي ميليشيا غير رسمية، عمادها من أبناء منطقة الشعيطات بريف ديرالزور الشرقي، قاتلت إلى جانب نظام الأسد بديرالزور بذريعة الانتقام من تنظيم داعش

شارك بالنقاش

error: النسخ ممنوع من ديرالزور24