تاجر حشيش بديرالزور يقتل عنصر من ميليشيا الدفاع الوطني

صورة تعبيرية

Language / اللغة English

صورة المقال تعبيرية

قُتل “حمزة العلوان” أحد عناصر ميليشيا الدفاع الوطني، أمس، على يد “أحمد اللاحج” ابن عم “فراس العراقية” قائد ميليشيا الدفاع الوطني بديرالزور.

وقال مراسل شبكة ديرالزور24 إنّ “اللاحج” كان تحت تأثير المخدرات والكحول ما دفعه لضرب “العلوان” واستهدافه بعدة رصاصات أدت لمقتله.

وأضاف مراسلنا أنّ “اللاحج” أبرز تجار الحشيش والمخدرات في مدينة ديرالزور، وينفذ عمليات الترويج والتجارة تحت حماية “فراس العراقية” ولديه تعامل تجاري بالحبوب المخدرة والحشيش مع ميليشيات الحرس الثوري الإيراني.

وأكّد أنّه بعد ارتكاب جريمته التجأ إلى ميليشيا الحرس الثوري الإيراني، لتعمل على حمايته ومنع اعتقاله من قبل فرع الأمن الجنائي.

الجدير ذكره، أنّ الجرائم المرتبطة بالمخدرات، تزايدت بشكل كبير في مناطق سيطرة نظام الأسد بديرالزور، بسبب ضلوع الميليشيات الإيرانية والرديفة بترويجها بين القادة والعناصر وحتى المدنيين.

شارك بالنقاش

error: النسخ ممنوع من ديرالزور24