بلدة الصور أسيرة الظلام

يعيش المدنيون في بلدة الصور منذ مايقارب الشهر في ظلام دامس، نتيجة توقف مولدات الكهرباء العملاقة عن العمل، بسبب إيقاف قسد تزويد أصحاب المولدات بمادة المازوت المدعوم حسب ما أفاد به مراسل ديرالزور24.

ومنعت قسد وصول المازوت عن بلدة الصور، و حولت مركز التوزيع إلى قرية الصبحة.

ويصل سعر برميل المازوت المدعوم إلى 12 ألف ليرة سورية، و 55 ليرة للتر الواحد ويعتبر جيداً لمولدات الكهرباء.

بينما يصل سعر البرميل في مناطق الحراقات البدائية لـ 30 ألف ليرة.

ولازال المازوت المدعوم في كازية سادكوب شمالي ديرالزور محتكراً من قبل بعض الشخصيات، وتتم سرقته على العلن بعد قطعه عن جميع البلدات حسب ما أفاد به عدداً من أهالي المنطقة.

اظهر المزيد

Leave a Reply

اترك رد

  Subscribe  
نبّهني عن
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق