انشقاقات من قبل المتطوعين المحليين في ميليشيا الحرس الثوري الإيراني بديرالزور

Language / اللغة English

قال مصدر خاص لشبكة ديرالزور24 إنّ عدداً من العناصر المتطوعين في ميليشيا الحرس الثوري الإيراني في ديرالزور، تركوا العمل في صفوف الميليشيا.

ونوّه المصدر أنّ الأسباب التي دفعتهم لترك الميليشيا هي المعاملة السيئة من قبل قادة الميليشيا العسكريين، إضافة لسوء الطعام والشراب، وآخرها تدني الرواتب التي تدفعها الميليشيا للعناصر.

وأكد أنّ جل المنشقين عن ميليشيا الحرس الثوري الإيراني التحقوا بالقوات الروسية التي باتت تقدم مغريات مالية كبيرة للقتال في ليبيا لصالح ميليشيا حفتر.

وأشار إلى أنّ بالإضافة إلى الذين انشقوا فعلياً من الحرس الثوري الإيراني خلال الأيام الماضية، فإنّ العشرات من المتطوعين يتجهزون للانشقاق عن الميليشيا للالتحقاق بالقوات الروسية.

الجدير بالذكر أنّ القوات الروسية خلال الفترة الماضية استقطبت أبناء ديرالزور للتطوع في صفوفها بمغريات مادية تصل ل 2000 دولار للمتطوعين الذين يقبلون القتال في ليبيا.

شارك بالنقاش

error: النسخ ممنوع من ديرالزور24