الميليشيات الإيرانية وراء الهجمات الأخيرة على رعاة الأغنام بديرالزور

Written by Editorial Board

Language / اللغة English

صورة المقال تعبيرية

خاص – ديرالزور24

أصدرت ميليشيا الدفاع الوطني تعميماً يقضي بمنع أهالي ريف ديرالزور الغربي من الذهاب إلى البادية لجمع الكمأة، حسب ما أفاد مراسل شبكة ديرالزور24.

وقال مراسلنا إنّ الميليشيا أصدرت التعميم بعد الحوادث الأخيرة التي وقعت في بادية ديرالزور الجنوبية الغربية المتمثلة بهجمات مسلحين على رعاة الأغنام وانفجار الألغام الذي تسبب بمقتل العشرات.

وأضاف أنّ أهالي ريف ديرالزور الغربي طالبوا ميليشيا الدفاع الوطني بطرد الميليشيات الإيرانية من البادية واتهامهم أنهم من نفذوا الهجماة الأخيرة ضد رعاة الأغنام في المنطقة، بعد أنّ قدم أحد رعاة الأغنام شهادته حيث أصيب في أحد الهجمات ومثل دور المتوفى وبعد إسعافه أدلى بشهادته بأنّ عناصر ميليشيا الباقر هي من هجمت على الرعاة وقتلت منهم وسلبت أغنامهم.

الجدير ذكره أنّ “مهنا الفياض” لم يلتزم بتعميم ميليشيا الدفاع الوطني ولازال يرسل مجموعات لجمع الكمأة ترافقهم مجموعات مسلّحة لحمايتهم وتمشيط المنطقة من الألغام.

error: النسخ ممنوع من ديرالزور24