الموظفين في دوائر حكومة الأسد إلى التجنيد الإجباري في ديرالزور

c29204c9b1b91810

 

خاص-ديرالزور24
شنت قوات الأسد اليوم، حملة اعتقالات طالت عدد كبير من الشباب وموظفي الدوائر الحكومية ،في الأحياء الخاضعة لسيطرتها في ديرالزور ،بهدف سوقهم للتجنيد الإجباري في صفوف قواتها.

 

مراسل ديرالزور 24 قال: ” إن دوريات تابعة لقوات الأسد قامت صباح اليوم باعتقال عدد من الشباب وموظفي الدوائر الحكومية من شوارع حيي الجورة والقصور وقامت بسوقهم للتجنيد الإجباري في صفوفها”.

 

وأضاف مراسلنا أن” محمد خضور رئيس اللجنة الأمنية في ديرالزور أصدر مؤخراً قرار يفرض التجنيد على موظفي الدوائر الحكومية في ديرالزور وكل موظف لا يلتزم يتم فصله من وظيفته”.

 

وبلغ عدد الموظفين الذين تم سوقهم إلى الآن، 180 موظف يتبعون لمديرية الزراعة والخدمات الفنية ومعمل الغزل.

 

قوات النظام تقوم بأخذ جميع المعتقليين للخضوع لدورة عسكرية مدتها عدة أيام ،لتدريبهم على أستخدام السلاح الخفيف، ثم يتم زجهم على جبهات القتال مع داعش، كما يوكل لهم حراسة المنشآت الحكومية.

 

مدة التدريب الغير كافية،إضافة لعدم وجود دافع حقيقي لدى المعتقلين بالقتال، يجعل منهم صيداً سهلاً لمقاتلي داعش ، وقد تم توثيق مقتل عدد كبير منهم بينهم أطفال دون سن الثامنة عشر.

 

الجدير بالذكر أن حكومة الأسد قامت كذلك بإصدار عفوا شمل بعض المعتقلين في سجونها بتهم جنائية، مقابل التطوع والقتال بجانب قوات الأسد في ديرالزور.

اظهر المزيد

Leave a Reply

اترك رد

  Subscribe  
نبّهني عن
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق