“المواصلات”.. أزمة جديدة تثقل كاهل المواطن بدير الزور

Language / اللغة English

شهدت تعرفة الركوب الخاصة بـ”سرافيس” النقل بين مدينة ديرالزور وقراها ارتفاعاً ملحوظاً يصل إلى الضعف في بعض الأحيان، خاصة في وقت الظهيرة، حيث الازدحام المروري الشديد، بالتزامن مع دخول عيد الأضحى المبارك.

ويرجع أصحاب “السرافيس” وسائقيها ارتفاع أجور المواصلات إلى قلة المحروقات وارتفاع أسعارها في حال وجدت، ما يزيد الأمر تعقيداً، خاصة في ظل غياب الرقابة، وتعمد نظام “الأسد” ومسؤوليه إغراق المنطقة في فوضى “المعيشة”، وعدم محاولة إيجاد حلول لمساعدة المواطنين والتخفيف من أعبائهم.

وتعد مشكلة المواصلات إحدة أهم المشاكل التي تعاني منها المنطقة، فمع ارتفاع أجور المواصلات، تزداد الأعباء على الأهالي، ويصبحون في مواجهة أزمة جديدة تضاف إلى أزماتهم، لا يملكون لها حلاً كما غيرها من الأزمات.

شارك بالنقاش

error: النسخ ممنوع من ديرالزور24