القبض على أحد أصحاب مكاتب الحوالات المالية في الشدادي لتورطه بتمويل خلايا داعش

ألقت قوات سوريا الديمقراطية الليلة الماضية، القبض على أحد أصحاب مكاتب الحوالات المالية والمتورط في تسهيل وصول الأموال المرسلة من الخارج إلى داعش. العملية جاءت في الساعات الأولى من فجر الأربعاء ٣ شباط، بالتعاون مع التحالف الدولي، حيث جرى مداهمة مكان تواجده وألقي القبض عليه دون وقوع أي إصابات.

وتشير العملية هذه إلى أن مكاتب الحوالات المالية في المنطقة الشرقية، باتت هدفاً رئيسياً اليوم تحت أعين قوات سوريا الديمقراطية بعد ثبوت تعاون بعضها مع تنظيم داعش، وتسهيلها لوصول الأموال إلى خلايا التنظيم الإرهابي في المنطقة الشرقية.

وتأتي هذه العملية في إطار الحد من نفوذ خلايا داعش في المنطقة الشرقية وتجفيف منابع التمويل لها. إذ لجأت مؤخراً إلى توظيف عددٍ مكاتب الحوالات على امتداد المنطقة الشرقية عموماً، وفي الحسكة والهول خصوصاً، لتسهيل وصول الأموال إليها.

بحسب مصادر خاصة بــ”دير الزور 24″، فإن “هذه العملية لن تكون الأخيرة!” إذ أدركت قسد أن بعض مكاتب الحوالات تقوم باستلام وتسليم مبالغ مالية طائلة، حيث تصل قيمة بعض الحوالات إلى ٣٠ و٤٠ ألف دولار، تذهب كلها إلى تجنيد خلايا للتنظيم في المنطقة، تنفيذ عمليات ضد أهالي المنطقة ورموزها، ودعم التهريب للنساء الأجنبيات من مخيم الهول.

وقد برزت في المرحلة الأخيرة سلسلة من الإجراءات التي تقوم بها قسد بالتعاون مع التحالف الدولي في المنطقة الشرقية، للحد من التهريب للأموال والسلاح من وإلى المنطقة الشرقية، حيث ازدادت السيطرة على منابع وطرق التهريب بشكل كبير.

 

شارك بالنقاش

error: النسخ ممنوع من ديرالزور24