الشدادي بيد داعش بعد يومين من خسارتها وقتلى في صفوف الطرفين

12751710_1080824658664758_240501964_o

تمكنت داعش من السيطرة على مدينة الشدادي الواقعة جنوب شرق محافظة الحسكة, بعد أقل من 48 ساعة من سيطرة مقاتلي قوات سوريا الديمقراطية عليها, بدعم من طيران التحالف الدولي.
سيطرة داعش تأتي بعد هجوم معاكس شنه مقاتليها على المدينة ,من المحور الشرقي من جهة قرية عدلة ومن المحور الغربي من جهة قرية الحريري, استخدم فيه مقاتلو داعش كافة الأسلحة الثقيلة من مدفعية ودبابات وقذائف هاون, إضافة لتفجير ثلاث سيارات مفخخة استهدفت مواقع تمركز مقاتلي سوريا الديمقراطية على أطراف المدينة.


داعش والتي تمكنت من السيطرة على كامل مدينة الشدادي والقرى المحيطة بها, اتبعت تكتيكات عسكرية منها الالتحام وتركيز القوى والوصول إلى نقاط التماس مع الطرف الآخر, تجنباً لقصف طيران التحالف الدولي الذي شنّ وبحسب نشطاء محافظة الحسكة أكثر من 200 غارة جوية على مدينة الشدادي ,والقرى المحيطة بها منذ بدء المعركة حتى الآن.
من جانب آخر أفادت مصادر عن تمكّن داعش من أسر مجموعة من مقاتلي قوات سوريا الديمقراطية ,بعد كمين محكم لها داخل المشفى في المدينة تم نقلهم إلى محافظة دير الزور الخاضعة تحت سيطرة التنظيم
.


المعارك المستمرة حتى الآن بين الطرفين كبدت الطرفين خسائر كبيرة بالأرواح والعتاد ,فقد بلغ عدد قتلى الطرفين أكثر من 150 قتيل, بينهم شخصيات قيادية بارزة في صفوف داعش وقيادات أخرى في صفوف مقاتلي قوات سوريا الديمقراطية.
الجدير بالذكر أن مدينة الشدادي والقرى المحيطة بها تشهد حركة نزوح كبيرة ,بسبب المعارك وتخوف الأهالي من عمليات انتقام تقوم بها مليشيات سوريا الديمقراطية القريبة من النظام السوري, فقد وثق ناشطون نزوح أكثر من 30 ألف نازح مدني تركو المدينة والقرى المحيطة بها ,توجهوا إلى مدينة مركدة وريف دير الزور في ظل أوضاع إنسانية مزرية.

الوسوم
اظهر المزيد

Leave a Reply

اترك رد

  Subscribe  
نبّهني عن
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق