“الحرس الثوري ورجالاته في ديرالزور يمارسون ابتزاز السنّة في المراسم الدينية “

Language / اللغة English

أقامت ميليشيات الحرس الثوري الإيراني أمس موكباً شيعياً في بلدة حطلة بمشاركة نسائية، حيث قام المشاركون بممارسة فغاليات اللطم في البلدة، ثم توجه المشاركون من الشيعة نحو المقبرة.

ورصدت شبكة ديرالزور24 مشاركة بعض السنة في الموكب، بهدف الحصول على مقابل مادي وسلات غذائية، حيث قامت ميليشيات الحرس الثوري بإغراء الأهالي بالحصول على مبالغ مادية وسلات غذائية، وقدمت للحضور العصائر والحلويات ووجبة طعام، كما قدموا قمصان سوداء للأطفال وألبسة نسائية “شيعية” سوداء تتماشى مع معتقداتهم للنساء.

وتقوم هذه الطقوس بإشراف آل الرجا بحضور معممين من إيران، فيما يستغل الإيرانيون حاجة الأهالي، عاملين على جذبهم وتشييعهم، من خلال إغرائهم بالمال وعمل دورات للأطفال ترفيهية في ظاهرها، لكنها في مضمونها تستقطب الأطفال نحو المذهب الشيعي.

شارك بالنقاش

error: النسخ ممنوع من ديرالزور24